عماد مغنية: فلسفة الحرب

Uprootedpalestinians's Blog

فبراير 13, 2018

ناصر قنديل

– لم يكن أبرز قياديي تجربة المقاومة في لبنان على المستوى العسكري من الضباط السابقين في أحد الجيوش والتحق بصفوف المقاومة ناقلاً علمه وخبرته، ولا قيادياً في تنظيم من التنظيمات الفلسطينية التي عايشها وتفاعل معها في ريعان الشباب قبل بدء تأسيس المقاومة في لبنان. فهو تفرّغ لهذه المهمة وقد بلغ العشرين فقط، لينهل من الكتب علومه ومن العقل النقدي الذي تميّز به مقارنة التجارب والمعطيات وانتقاء الأمثل والأنسب منها، ومن عبقريته وتحفزه لإنجاز نوعي يثق أنه ممكن، ليبتكر ويضيف ويطوّر، حتى تبلورت رؤيته العسكرية الأقرب لمدرسة في الاستراتيجية لها ركائز وقواعد، وليست مجرد تراكم لبطولات فردية، أو لابتكار تكتيكات فعالة في المعارك المنفصلة، أو تحديث لأنواع من السلاح لجعله أشدّ تأثيراً وفعالية، وقد نجح عماد مغنية بفعل ذلك كله.

– نتحدّث هنا عما يتخطّى الإيمان بفلسطين كعنوان للمعركة، وما يتجاوز اليقين بالنصر، وما يستند لليقن بقوة أن إيران الإمام الخميني وإيران السيد الخامنئي لن تتخلّى…

View original post 898 more words

Author: seachranaidhe1

About Me I studied for six months training and became certified in Exam 070-271 in May 2010 and shortly after that became certifed in Exam 070-272. I scored highly in both Exams and hope to upgrade my path to M.C.S.A. ( Server Administrator ) in the near future.I also hold Level 2 Qualifications in three subjects Microsoft Word, Microsoft Powerpoint and Microsoft Spreedsheets. I have also expereance with Web Design using Microsoft Front-Page.

Leave a Reply

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

w

Connecting to %s